بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
مادة الليكوبين وفوائدها الثلاثاء يناير 09, 2018 6:47 pmHarmman420
هل هناك نعيم في الدنيا ؟الثلاثاء يناير 09, 2018 6:40 pmHarmman420
full body workout programالجمعة ديسمبر 11, 2015 10:39 pmHarmman420
د. أحمد عمارة \ لاتحزن الإثنين أكتوبر 13, 2014 6:24 pmHarmman420
قوة العطاء الإثنين أكتوبر 13, 2014 5:57 pmHarmman420
كيف تحل مشاكلك بسهولة الثلاثاء سبتمبر 23, 2014 5:12 amHarmman420
أهمية الخيال في تغيير الواقعالثلاثاء سبتمبر 23, 2014 5:07 amHarmman420
كيف تشعر بالراحة ؟السبت أغسطس 23, 2014 6:45 pmHarmman420
نصدق من ؟ كيف نثق بكلامهم ؟الثلاثاء يوليو 22, 2014 4:41 pmHarmman420
فيديو تمارين فتح الحوض الجمعة يوليو 18, 2014 5:27 pmHarmman420

شاطر
avatar
الإدارة
عدد المساهمات : 3332
تاريخ التسجيل : 23/08/2009
العمر : 28
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://khawlacreepa.yoo7.com
01072010
من طرائف اللادينين (الاجنحة المقدسة ) . . رداً على وليد المقلد . |

يقول وليد مقلد :
اقتباس:




الطيران كان حلم الانسان القديم
كان دائما ينظر الى الطيور بعين الحسد
لم يكن في حاجة الى من يخبره بأن وسيلة الطيران هى الاجنحة
و كلنا سمع عن القصة التي حاول فيها العالم الاندلسي عباس بن فرناس الطيران و سقط ميتا لانه لم يركب ذيلا بل اعتمد على الاجنحة فقط
لكن المثير للتأمل أن الله بكل ما أوتي من علم عندما اراد ان يجعل الملائكة تطير اعطاها أجنحة
وعندما اراد للبراق ان يطير جعله بغلا مجنحا

و لا مانع عندي ان يستخدم الله هذه التقنية التي فكر فيها كل القدماء
و لكن عندي تساؤل بسيط
هل لهذه الاجنحة فائدة خارج نطاق الارض ؟
دعني ابسط السؤال هل يمكن ان يطير الطائر في الفراغ ؟
هل الجناح سيرفع ملاكا بعد خروجه من الارض متجها الى السماء السابعة ؟
الاجنحة تعتمد علي وجود تيارات من الهواء اسفل الجناح بحيث يصبح الضغط لاعلي اكبر من الجاذبية الارضية
فاذا انعدم الهواء اصبحت الاجنحة لا معنى لها
لكن الله لكي يزيد سرعة الملائكة صنفها عن طريق عدد الاجنحة
دعنا نري في وصف القرآن

الحمد لله فاطر السماوات والأرض جاعل الملائكة رسلا أولي أجنحة مثنى وثلاث ورباع يزيد في الخلق ما يشاء إن الله على كل شيء قدير
{ 1 }فاطر

ومن ما قيل عن جبريل انه كان له 600 جناح

وقد يقول قائل
الله قادر على كل شئ و ان هذه الاجنحة تعمل بدون هواء
اذا ما الهدف من وجودها او ذكرها اذا كان لا يقدم و لايؤخر

الحقيقة التي سيعترض عليها البعض
ان الله لم يكن يعلم ان هناك فراغا بين السماء و الارض تقف عنده الاجنحة بلا قيمة
وان عدد الاجنحة ليس كعدد السلندرات او الاسطوانات(2 او 3 او 4 هناك 6 و8 و12 سلندر لم يذكروا حتى لا يعتبر هذا سبقا علميا
بوجود السلندرات)
كلما زاد العدد زاد الدفع
انها ببساطة اسقاط لاحد احلام الانسان القديم بأن يمتلك جناحا و انه بدون هذا الجناح لن يطير




اولا احب ان اوضح شىء . . ان المقلد يتصور ان الملائكة على هذا النحو ( انظر الشكل ص 10 )




رجل او شكل بشرى لة جناحان يطير بهما كما تطير الطيور . .
لاحظوا تفكير الاطفال . . ( كما قلت قبل ذلك )
ويبدو انها اسقاطات من الكتاب المقدس . .



وهو كمن يتصور ان الملائكة بحاجة الى اجنحة لكى تطير . . وبحاجة الى براشوت لكى لتنزل على البشر . . وبحاجة الى موبايل لكى تتحدث فيما بينها عبر هذة المسافات الطويلة . . وبحاجة الى دورة مياة لتقضى حاجتها . . !!



وانا طبعاً اعذر وليد المقلد . . فهو فى حياتة كلها لم يرى الا الطيور . . ولايعرف شىء عن الملائكة . . ويبدو انة لم يقراء اى حديث يتناول شرح هذة المسألة . . .

فهو يعتقد ان للملائكة اجنحة تساعدها على مقاومة الجاذبية عن طريق دفع الهواء . .

ياللجهل . .

لنلاحظ :
اقتباس:

الاجنحة تعتمد علي وجود تيارات من الهواء اسفل الجناح بحيث يصبح الضغط لاعلي اكبر من الجاذبية الارضية
فاذا انعدم الهواء اصبحت الاجنحة لا معنى لها

فهو يذكرنى ( بالسهيلى ) الذى قال قديماً . .( أن الذي يتبادر من ذكر الجناحين والطيران أنهما كجناحي الطائر لهما ريش ) وهذا خطأ طبعاً ولم يرد عن النبى علية الصلاة والسلام انة قال ان اجنحة الملائكة كأجنحة الطيور تدفع الهواء . . بل لايعرف احد ماهية هذة الاجنحة وعلمها عند الله تعالى . . لذلك لايصح تشبيهها بأجنحة الطيور او تؤدى نفس وظيفة اجنحة الطيور . ويبدو ايضا ان الكاتب لم يقراء غزوة مؤتة فى حياتة -- ففيها الرد على هذا الهراااااااااااء .


وجاء فى صحيح البخارى :
‏حدثني ‏ ‏محمد بن أبي بكر ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عمر بن علي ‏ ‏عن ‏ ‏إسماعيل بن أبي خالد ‏ ‏عن ‏ ‏عامر ‏ ‏قال كان ‏ ‏ابن عمر ‏
‏إذا حيا ‏ ‏ابن جعفر ‏ ‏قال ‏ ‏السلام عليك يا ابن ‏ ‏ذي الجناحين انتهى .

وإن النسفي روى عن البخاري أنه يقال لكل ذي ناحيتين جناحان , وأنه أشار إلى أن الجناحين في هذه القصة ليسا على ظاهرهما . وقال السهيلي : قوله : جناحان ليسا كما يسبق إلى الوهم كجناحي الطير وريشه , لأن الصورة الآدمية أشرف الصور وأكملها , فالمراد بالجناحية صفة ملكية وقوة روحانية أعطيها جعفر . وقد عبر القرآن عن العضد بالجناح توسعا في قوله تعالى : ( واضمم إليك جناحك ) وقال العلماء في أجنحة الملائكة : إنها صفات ملكية لا تفهم إلا بالمعاينة , فقد ثبت أن لجبريل ستمائة جناح , ولا يعهد للطير ثلاثة أجنحة فضلا عن أكثر من ذلك , وإذا لم يثبت خبر في بيان كيفيتها فنؤمن بها من غير بحث عن حقيقتها , انتهى . وهذا الذي جزم به في مقام المنع والذي نقله عن العلماء ليس صريحا في الدلالة لما ادعاه , ولا مانع من الحمل على الظاهر إلا من جهة ما ذكره من المعهود , وهو من قياس الغائب على الشاهد وهو ضعيف , وكون الصورة البشرية أشرف الصور لا يمنع من حمل الخبر على ظاهره , لأن الصورة باقية . وقد روى البيهقي في " الدلائل " من مرسل عاصم بن عمر بن قتادة أن جناحي جعفر من ياقوت . وجاء في جناحي جبريل أنهما لؤلؤ أخرجه ابن منده في ترجمة ورقة

وكل هذا ينفى الفكرة البشرية للاجنحة الملائكية . . !!!

-----

اضافة بسيطة :

بعض العلماء استطاعوا نقل المادة الى طاقة لبضعة سنتيمترات قليلة . . وفى المستقبل القريب احتمال ان يتم ارسال انسان بالكامل الى القمر فى اقل من ثوانى عن طريق نقل المادة الى طاقة ( لاحظوا ) . . ( وهذة حقيقة علمية ثابتة )

وهذا مع البشر فما بالكم بالملائكة . . وحركة الملائكة ؟؟؟

----

كما ان هناك فى عقل الانسان موجات يمكنها ارسال رسائل الى ملايين الاميال . . موجات كهرومغناطيسية . . وايضا يمكن للانسان التحكم بها وجعلها فى حالة ( ألفا ) ويمكن استقبالها من الطرف الاخر ( انسان ايضا ) . . وهذة حقيقة علمية ثابتة وانا ادرسها حالياً .
( ألفا تعنى حالة الصفاء الذهنى )
وهذا مع البشر فما بالكم بالملائكة ؟؟
وفى النهاية اقول للكاتب اصحى من احلام الكائنات الفضائية الطفولية . . واشعة الليزر . . والبومب والصواريخ .

واهلاً بك على كوكب الارض !! . . . . wellcome on the earth

مع التحية . .
مُشاطرة هذه المقالة على:diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

تعاليق

في الأربعاء يوليو 07, 2010 2:23 pmMOST WANTED
جزاك الله خير اخوي خالد على الموضوع وكثر الله من امثالك
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى